المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الأحساء تحتاج إلى مراكز متخصصة لتقديم خدماتها لذوي الاحتياجات الخاصة



رمش العين
03-04-2009, 11:10 PM
http://www.walfajr.net/media/lib/pics/1236161388.jpg








بحضور مدير مركز التنمية الاجتماعية بالأحساء علي بن احمد الحمد و مدير جمعية المعاقين بالأحساء عبداللطيف بن محمد الجعفري و شركاء التنمية الاجتماعية بالأحساء للجان التنمية الاجتماعية الأهلية للشعبة والمنصورة واليحيى و المسعودي و رؤساء و ممثلي المؤسسات الاجتماعية بالأحساء تم عقد ملتقى الشراكة الأول بين مؤسسات المجتمع المدني و جمعية المعاقين بالأحساء مساء الاثنين 5 ربيع الأول 1430هـ في الغرفة التجارية الصناعية بالأحساء و تم في هذا الملتقى التعريف بجمعية المعاقين بالأحساء حيث أنها تأسست عام 1428هـ بتوجيه كريم من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية و برعاية كريمة من محافظ الأحساء سمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود ليشكل بعد ذلك مجلس إدارة برئاسة سمو محافظ الأحساء وعضوية مجموعة من نخبة هذه البلد الطيبة و قد تم تحديد رؤية للجمعية تكمن في خلق مجتمع مثقف و واعي يتصدى للإعاقة بأسلوب علمي مقنن و مسئول عبر تقديم خدمات شاملة و رائدة للمعاقين يجني ثمارها المجتمع وتبنت الجمعية مجموعة من الأهداف التي تخدم ذوي الاحتياجات الخاصة في الأحساء و أسرهم من خلال توفير الاحتياجات اللازمة لهذه الشريحة من المجتمع من خدمات و علاج و تعليم و تدريب و كذلك الحفاظ على على حقوق المعاق و الدفاع عنه و توعية المجتمع بها و تنفيذ المشاريع و البرامج الهادفة لهذه الشريحة و نشر الوعي في المجتمع و المساهمة في انخراط شريحة ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع من خلال المساهمة في توظيف المعاقين بأعمال تتناسب مع قدراتهم ليسهموا في دعم أسرهم بشكل فعّال قد أوضح ذلك مدير الجمعية الجعفري والذي ذكر أن الأحساء تحتاج إلى عدة مراكز متخصصة لتقديم خدماتها لذوي الاحتياجات الخاصة و تحتاج الجمعية إلى عقد شراكة و تعاون مع مؤسسات المجتمع المدني في الأحساء من أجل تحقيق أهدافها في تقديم خدماتها لكل معاق في الأحساء من خلال تبني هذه المؤسسات لإنشاء مراكز من هذا النوع و ستسهم الجمعية في دعم هذه المراكز في حال وجودها و تدريب العاملين فيها من المتطوعين ، و ذكر الجعفري أن جمعية المعاقين و خلال عمرها الزمني القصير استطاعت تحقيق إنجازات رائدة على مستوى تقديم الخدمات للمستفيدين من الجمعية ابتداءً من إعداد قاعدة بيانات بالمستفيدين من خدمات الجمعية حيث بلغ عددهم 5744 معاقاً منهم 61% من الذكور و 39% من الإناث موزعة بين إعاقات حركية و عقلية و سمعية و بصرية ومتعددي العوق و وصولاً في هذه الإنجازات إلى المساهمة في توظيف قرابة 56 معاقاً و تقديم منح دراسية داخلية جامعية لذوي الإعاقة الحركية بالتعاون مع مؤسسة العنود الخيرية و إلحاق 12 من ذوي الإعاقة الفكرية بالمعهد الصناعي بالأحساء لتفعيل برنامج التدريب المنتهي بالتوظيف و العديد من الإنجازات التي اعتبرها مدير مركز التنمية الاجتماعية بالأحساء علي بن احمد الحمد أنموذجا فريداً يفترض على المؤسسات الاجتماعية الاحتذاء به و القيام بمراجعة داخلية لهيكلتها و أخذ هذا النموذج الحي في العطاء كمثال في التنظيم الإداري و المالي و التخطيط في تقديم خدماتها للمجتمع .
و في نهاية الملتقى قدم منسق اللقاء عبدالله عيسى السلطان رئيس لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية بالمنصورة مجموعة من التوصيات التي تحقق الشراكة بين مؤسسات المجتمع المدني و جمعية المعاقين بالأحساء تتلخص في اعتبار أن هذه المؤسسات من المفترض انها تمثل قنوات تواصل بين المجتمع و جمعية المعاقين لذا عليها العمل على تشكيل لجان و أقسام خاصة بها تهتم بخدمات ذوي الاحتياجات الخاصة في نطاق خدماتها و العمل على حصر هذه الشريحة في المجتمع ، و تتولى جمعية المعاقين تدريب كوادر المؤسسات الاجتماعية على التعامل مع شريحة ذوي الاحتياجات الخاصة و تأهيلهم التأهيل المناسب ، مع ضرورة عقد ورش عمل و لقاءات دورية مع المؤسسات الاجتماعية للاطلاع على البرامج و الخطط التي ترغب الجمعية تنفيذها خلال الفترات القادمة على أن تكون هذه اللقاءات ربع سنوية و تستضيف جمعية المنصورة الخيرية اللقاء الأول في جمادى الآخر القادم و جمعية العمران اللقاء الثاني في شوال .
و في ختام اللقاء شكر المنظمون الغرفة التجارية الصناعية بالأحساء و الحضور على مشاركتهم في هذا الملتقى .

http://www.walfajr.net/media/lib/pics/1236161363.jpg



http://www.walfajr.net/?act=artc&id=9606#