شبكية صناعية أميركية تمنح الرؤية لستة مكفوفين
شيكاغو ـ رويترز: بشبكية صناعية من السيلكون ابصر ستة مرضى اكثرهم فقدوا ابصارهم، اشياء لم يرونها منذ سنوات.
والستة هم جزء من تجربة رائدة على رقائق صغيرة تعمل بالطاقةالشمسية من انتاج شركة «اوبتوبايونيكس» التي يوجد مقرها في ويتون بولاية ايلينوي بالولايات المتحدة.
والرقائق التي يتم زرعها جراحيا خلف الشبكية اصغر من رأس الدبوس وسمكها نحو نصف سمك ورقة وتحول اشعة الضوء الى نبضات كهربية.
وقال الدكتور آلان تشوو طبيب العيون ورئيس قسم التشغيل في شركة اوبتوبايونيكس «ما نفعله هو محاولة استبدال مهام مستقبلات الصور» في العين.
ويعاني نحو 20 مليونا في شتى انحاء العالم من تلف خلايا مستقبلات الصور الحساسة للضوء وهو نوع من العمى يتعذر علاجه.
وتوصل تشوو الى ان الرقائق تحفز الخلايا السليمة الباقية. وقال ان النتائج كانت مذهلة بحيث فاقت التوقعات. واوضح ان الرقائق مكنت خلايا الشبكية القريبة من منطقة الزرع من استعادة نشاطها.
وقال «نعتقد ان زرع الرقائق نبه الخلايا الأخرى حول الشبكية. ووجدنا ان الرؤية تتحسن ليس فقط في منطقة الزرع لكن في مناطق قريبة منها». وقدم تشوو نتائج دراسته امس امام رابطة الأبحاث البصرية والرمد في اجتماعها السنوي بفورت لودرديل في فلوريدا
http://www.aawsat.com/details.asp?se...1&issueno=8563