حسب ما قال د.موسى الجويسر


أولاً / سمات شخصية الصامتـ(ـه)

1. منعزل بنفسه ..
2. لا يعبر عن مشاعره و شكواه ..
3. ضعيف الثقة بنفسه و يزهد في قدراته و يقلل من شأن ذاته ..

4. يخجل من طلب المساعدة ..
5. يهتم بالأدلة و الحقائق ..
6. عصبي المزاج ..
7. يتسم بالوقار و الرزانة ..
8. لا يحب مخالطة الآخرين , و يتجاهل إجاباتهم و مشاركتهم ..
9. لا يعترض على الأخطاء ..
10. يميل إلى تطبيق القانون ..
11. يخاف ..
12. عنيد ..
13. حرفي ..
14. كلامه قليل ..
15. عاطفي ..
16. تلاحظ الكآبة في وجهه , يميل إلى التشاؤم ..




ثانياً / ما هو الصمت ؟

يقول أحد الشعراء
رأيت العز في أدب و عقل و في الجهل المذلة و الهوان
كفى بالمرء أن تـــــــــراه له وجه و ليس له لســــــــان

و هناك الكثير من الأحاديث النبوية التي تحض على الصمت , و تذم الثرثرة و الكلام
الغير نافع


و بعض أقوال الحكماء
( الزم الصمت تعد حكيماً , جاهلاً كنت أو عليماً )

يذكر الأحنف أن شاباً كان يجالسه و يطيل الصمت , فأعجب به , فخلت الحلقة يوماً , فقال
له الأحنف : تكلم يا ابن أخي ؛ فقال : يا عم , أرأيت لو أن رجلاً سقط من شرفه هذا
المسجد هل كان يضره شئ ؟ فقال يا ابن أخي , ليتنا تركناك مستورا ثم قال الاحنف ..
و كائن ترى من صامت لك معجب زيادته أو نقصه في التكلم
لسان الفتى نصف و نصف فــؤاده فلم يبقى إلا صورة اللحم و الدم





ثالثاً / شخصية سلبية!

عندما نتكلم عن
الشخصية الصامتة فإننا نعتبرها من الشخصيات السلبية
التي ينبغي معالجتها ..
نظرا لكونه خجول , و ضعيف الثقة بنفسه , و تراه يزهد في إمكانياته و قدراته , و يؤثر
التنحي جانبا , حيث يبخل على مؤسسته بالعطاء و البذل اللازمين للإنتاجية و التطور ..
و قد قال بعض الفصحاء ( اعقل لسانك إلا عن حق توضحه أو باطل تدحضه , أو حكمة
تنشرها , أو نعمة تشكرها ) ..





رابعاً / عند
التعامل معه ..

1- حاول كسب وده و صداقته ..
2- ابتعد عن إحراجه أو تسليط الضوء عليه ..
3- أشعرة بأنه شخص مهم و له وزن و قيمة ..
4- لا تنظر إلى عينية عندما تسأله ..
5- لا تقول له (أنت غير متفاعل) , ربما الصامتون أكثر إستفادة من غيرهم من المشاركين ..
6- اصبر عليه و ساعده على المشاركة و التفاعل ..
7- أشركه مع المجموعة ..
8- ناقشه في النقاط التي تتفق فيها معه ..
9- اعمل على تطوير مهاراته و قدراته ..
10- عوده على تحمل المسؤولية ..
11- وجه أسئلتك بابتسامة ثم انتظر الرد ..
12- استخدم الأسئلة المفتوحة لتدفعه إلى الحديث ( ماذا – متى – أين – كيف ) ..
13- حدثه عن أعمالك و اهتماماتك حتى تدعه يتكلم عن نفسه ..